مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب و"نوى" إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد يوقعان اتفاقية شراكة

haneenNews

عمان، ايار/مايو 2018 – وقعت مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب و”نوى”، إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد والتي تم انشاؤها بالشراكة مع القطاع الخاص، اتفاقيةتعاون وشراكة بهدف الحصول على التمويل والدعم من الأفراد والشركات لأبرز مشاريع وبرامج المؤسسة الخيرية التي ستدرج على منصة نوى الإلكترونية

ووقع الاتفاقية عن مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب، مديرها العام د. اغادير جويحان، وعن مبادرة نوى رئيسها التنفيذي أحمد الزعبي، بحضور المدير التنفيذي لمؤسسة ولي العهد د. تمام منكو وعدد من المسؤولين من الجانبين

وبموجب الاتفاقية سيتم إتاحة الفرصة للأفراد والشركات بالتعرف على برامج مؤسسة الأميرة تغريد وإنجازاتها واختيار أي منها للدعم، وبالمقابل تقوم المؤسسة باستخدام هذه التبرعات من أجل تنفيذ الأنشطة والمشاريع بخطة عمل واضحة متفق عليها مع “نوى”، والتي بدورها ستقوم بمتابعة سير العمل، وجمع التقارير حول الأثر المتحقق وعرضه على المنصة

وفي تعليق لها على الاتفاقية، قالت المدير العام للمؤسسة د. اغادير جويحان
أنها تثمن هذه الجهود في توفير الاستدامة للمشاريع الخيرية المنتجة والمصداقية المطلوبة لها، وتأمل ان يكون هذا التعاون نواة خير لمختلف مشاريع المؤسسة المنتشرة في خمس محافظات (اربد،جرش،عجلون،الاغوار الجنوبية وعمان) مما سيساهم في توسيع عمل المؤسسة ومنح فرص جديدة لقرى من جيوب الفقر لم تصلها مثل هذه المشاريع من قبل، لتوفير التمكين الذاتي للمرأة ولااستقلالية الاقتصادية التي ستساهم في رفع دخل الاسرة وتحقيق الامان والاستقرار والعيش الكريم

من جانبه، أكد المدير التنفيذي لمبادرة نوى، أحمد الزعبي، على أهمية هذه الشراكة مع مؤسسات ذات مصداقية وأثر مجتمعي واضح بقوله: “تم اختيار مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب واعتمادها على منصة نوى بعد أن مرت بعملية تدقيق على آلية عملها وأثبتت أنها تستوفي شروط الاعتماد. وستقوم “نوى” بالعمل مع المؤسسة على وضع أبرز برامجها لتساعدها في استقطاب الدعم من دون أي اقتطاعات للمنصة، حيث أننا نقدم هذه الخدمة مجاناً، بهدف تنمية حس المسؤولية المجتمعية لدى القطاع الخاص، وتسهيل مهمته في متابعة المشاريع التي يدعمها، ونحن على ثقة أن شراكتنا مع المؤسسة ستمكننا معاً من مضاعفة العمل الخيري الهام الذي تقوم به في مجالات التنمية والتدريب

عن  نوى
هي منصة الكترونية غير ربحية وهي إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد وتندرج تحت محور عمل العطاء والخدمة المجتمعيّة في استراتيجيّة عمل المؤسسة، بكونها منصة اجتماعية إلكترونية تعمل على تشبيك القطاع الخاص والأفراد مع المؤسسات غير الربحية والجمعيات لتشجيع العمل الخيري والتطوعي، بهدف تعزيز المساهمة في التمكين المجتمعي وقياس الأثر الناتج والتعريف به، وذلك للوصول إلى الفئات والقطاعات الأكثر احتياجاً بسهولة أكبر، وتلبية هذه الاحتياجات والوقوف الفعلي على حاجاتها

عن مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب

هي جمعية خيرية تعنى بتدريب و تأهيل و تشغيل فئة الايتام ومجهولي النسب من فاقدي الرعاية الاسرية الطبيعية من ابناء المؤسسات الاجتماعية والاقل حظا من بعد سن السادسة عشر من ابناء مجتمعنا الاردني وتقدم لهم برامج تدريبية مجانية متنوعة، وتامين فرص عمل لهم بعد تخرجهم وضمان اجتماعي وتامين صحي، ولتوسيع نطاق خدمات المؤسسة فقد قامت بافتتاح 5 فروع لها في مناطق(الاغوارالجنوبية –غور الصافي وغور فيفا /عجلون/اربد/جرش) يتم من خلالها توفير دورات تدريبية لفئة الاقل حظا في تلك المناطق والخدمات الاستشارية النفسية والاجتماعية والقانونية لهم بالاضافة الى تمكين المرأة وتشجيعها على الانتاجية